المرصد الآشوري في ذكرى مذبحة صوريا : على الحكومات العراقية اخذ العبر والدروس من الماضي لكي لا تتكرر هذه الانتهاكات والاضهادات بحق المسيحيين

souria

تمر علينا اليوم مناسبة آليمة وهي الذكرى الـ 48 على مذبحة قرية صوريا التابعة لمحافظة دهوك، شمال العراق، وغالبية سكانها من اتباع الكنيسة الكلدانية.

فبتاريخ 16 ايلول / سبتمبر 1969 قامت وحدات من الجيش العراقي بقيادة الملازم احمد الجحيشي ـ العضو في حزب البعث العربي الإشتراكي الحاكم انذاك ـ بمهاجمة المدنيين الامنين في القرية، والفتك بهم، وقد راح ضحية هذه المذبحة العشرات من المسيحيين بالإضافة إلى كاهن القرية الاب الشهيد حنا قاشا.
إننا في المرصد الآشوري لحقوق الإنسان وبينما نجدد استنكارنا لهذه المذبحة الوحشية بحق المسيحيين في قرية صوريا، والتي تعتبر واحدة من الصفحات السوداء في تاريخ العراق الحديث، فإننا نطالب الحكومة العراقية إلى التصالح مع ماضيها وشعوبها، واخذ العبر والدروس من الماضي لكيما لا تتكرر هذه الانتهاكات والاضهادات بحق المكون الكلداني السرياني الآشوري المسيحي ، وهذا لايمكن أن يتحقق إلا بالاعتراف بهذه المذبحة ـ وغيرها من المذابح وجرائم الابادة الجماعية بحقّ الكلدان السريان الآشوريين ـ رسميا ودستوريا وقانونيا، وما يترتب عليه من حقوق وواجبات تجاه أبناء وأحفاد الضحايا ومجتمعهم الذي انهكته الإضطهادات الماضية والحالية.

المجد والخلود لشهداء مذبحة صوريا ولكل شهداء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري

16 ايلول / سبتمبر 2017

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *