المرصد الآشوري : قذائف الهاون على مدينة القامشلي تحصد أرواح ثلاثة مدنيين

المرصد الآشوري : قذائف الهاون على مدينة القامشلي تحصد أرواح ثلاثة مدنيين

5

علم مراقبو المرصد الآشوري لحقوق الإنسان بسقوط عدد كبير من قذائف الهاون، والصواريخ على مدينة القامشلي السورية (شمال شرقي سوريا ـ على الحدود التركية )، وذلك خلال الايام الثلاث الماضية، هذا وقد أكدّ شهود عيان من سكان القامشلي للمرصد أن القذائف والصواريخ تأتي من مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش” في ريف المدينة.
هذا وقد أسفر سقوط القذائف على المدينة يوم الأحد الماضي المصادف في 14 أيلول 2014 سقوط ثلاثة قتلى من بينهم إمرأة، بالإضافة إلى أضرار مادية طالت المباني والمحال التجارية.
وفي سياق متصل علم مراقبو المرصد أن مجازر طالت المدنيين يوم الاحد 14 أيلول 2014 وقعت في قرى “تل خليل” و”الحاجية” و”شرموخ” بريف مدينة القامشلي راح ضحيتها أكثر من 40 قتيل بينهم عدد كبير من النساء والأطفال. وذلك في ظلّ تضارب الروايات والاتهامات حول مسؤولية عناصر من قوات الحماية الشعبية (ypk) أوعناصر من تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش ” هذا ولم يتسنى لمراقبي المرصد الآشوري التأكّد من صحة الإخبار بسبب القصف الكثيف لفوج مدفعية النظام على تلك المناطق.
إننا في المرصد الآشوري لحقوق الإنسان وفي الوقت الذي ندين فيه بشدة هذه الإعمال الوحشية ضد السكان المدنيين، نطالب كافة الجهات المتصارعة في المنطقة بتحييد المدنيين عن الصراع العسكري، كون الهجمات المباشرة على المدنيين الذين لا يشاركون في القتال هو خرق لأبسط مبادئ حقوق الإنسان.
كما ندعو كل المنظمات والناشطين الحقوقيين في المنطقة بالسعي الجاد في جمع الادلة وتوثيقها، وذلك لاهميتها في بناء قاعدة أدلة من شانها ان تسهم في ضمان العدالة والمسائلة التي يستحقها الشعب السوري وخصوصا الضحايا وأهاليهم. بالإضافة إلى محاسبة المسؤولين عن ارتكاب هذه الأعمال الوحشية.
سوريا 16 أيلول 2014
المرصد الآشوري لحقوق الإنسان